استعانت البنوك المشاركة الاكتتاب العام الأولي لشركة الياه للاتصالات الفضائية المملوكة لمبادلة Yahsat وإدراجه

البنوك,الشرق الأوسط,المستثمرين,الإمارات,بنك أبوظبي الأول,دولة الإمارات العربية المتحدة

الجمعة 30 يوليو 2021 - 13:11
بنك مصر

البنوك المشاركة باكتتاب "الياه للاتصالات" يستعينون بشركة محاماة دولية لتقديم المشورة

استعانت البنوك المشاركة الاكتتاب العام الأولي لشركة الياه للاتصالات الفضائية المملوكة لمبادلة (Yahsat) وإدراجها في سوق أبو ظبي للأوراق المالية (ADX) بشركة المحاماة الدولية الرائدة كليفورد تشانس لتقديم المشورة.



 

وشملت البنوك بنك أبوظبي الأول ش.م.ع ، وميريل لينش انترناشيونال ، ومورجان ستانلي وشركاه انترناشيونال بي إل سي (كمنسقين عالميين مشتركين) ، وبنك أبوظبي التجاري ش.م.ع ، والمجموعة المالية هيرميس الإمارات العربية المتحدة المحدودة ، وبنك إتش إس بي سي الشرق الأوسط المحدود (كمدراء اكتتاب مشتركين).

 

وهذا هو أول طرح عام أولي يتم إدراجه في دولة الإمارات العربية المتحدة منذ عام 2017 ، وأول طرح عام أولي على الإطلاق لشركة تابعة لمبادلة ، ويمثل إنجازًا مهمًا لأسواق أبوظبي ومبادلة وأدى الطلب من المستثمرين الأفراد والمؤسسات المحلية والدولية إلى زيادة الاكتتاب في الاكتتاب عدة مرات ، مما زاد من ثقة المستثمرين.

 

ومع عملياتها في أكثر من 150 دولة عبر القارات الخمس ، فإن الياه سات هي الشريك المفضل لحلول اتصالات الأقمار الصناعية المتكاملة الموثوقة ومركزًا صناعيًا متميزًا للعملاء الحكوميين والتجاريين وتأسست الياه سات في الإمارات العربية المتحدة في عام 2007 لتلبية الطلب المتزايد على خدمات الأقمار الصناعية من خلال توفير وسيلة آمنة وموثوقة للاتصال العالمي ، بغض النظر عن القيود الجغرافية.

 

وقاد فريق كليفورد تشانس مايك تايلور الشريك ورئيس ممارسة أسواق رأس المال في الشرق الأوسط وكان مدعوماً بفريق مقره دبي بما في ذلك الشريك الإداري الإقليمي - الشرق الأوسط ، محمد الشقيري ، وكبار الشركاء رضوان عزام وزهرة شهاب ؛ وفريق الأوراق المالية في الولايات المتحدة ومقره لندن بما في ذلك الشريك جون كونولي والمساعد الأول كريستوفر أوزبورن والمعاونة راشيل سومبشن.

 

وعلق مايك تايلور قائلاً: "يسعدنا دعم الياه سات وتقديم المشورة للبنوك بشأن هذه الصفقة المميزة والمهمة من الناحية الاستراتيجية في منطقة أسواق رأس المال في الإمارات العربية المتحدة.. إنها شهادة على مبادلة وياه سات والبنوك وسوق أبوظبي للأوراق المالية أن الاكتتاب العام كان ناجحا."